• الاسم: يسمى بالجحش، وهو صغير الحمار الذي يبلغ عمره أقل من أربع سنوات،[١] ويتواجد في جميع أنحاء العالم، وهو من عائلة الخيليات التي تضم أيضاً الخيول والحمير الوحشية، ويشبه إلى حدّ كبير أبناء عمومته، لكن لديه آذان طويلة ومرنة، بالإضافة إلى كونه أسمن من الخيول والحمير الوحشية.[٢]
  • الوزن: يبلغ متوسط وزن الجحش ما يقارب 144 كغم.[٣]
  • الطول: لا يزيد متوسط طول الجحش عن 91 سم.[٤]
  • التركيب الخارجي: لديه آذنان كبيرتان، وذيل يحتوي على شعر قصير، ومعطف ناعم باللون الرمادي أو لون الظبي.[٥]
  • متوسط العمر: يبلغ متوسط عمر الجحش ما بين 25-30 سنة.[٦]


أنواع الجحش

هناك العديد من أنواع الجحش، وفي ما يلي ذكر لبعضها:

  • الحبشي: يتواجد هذا النوع في إثيوبيا، ويظهر باللون الرمادي أو البني الكستنائي.[٧]
  • الأناضول: تتواجد هذه السلالة في تركيا، وتظهر باللونين الأسود والرمادي.[٧]
  • الماموث: ظهرت هذه السلالة في الولايات المتحدة، وتتميز بلونها البني الغامق، مع ظهور اللون الأبيض على أطرافها وأسفل بطنها.[٧]
  • بواتو: يتميز بأنه مغطى بالشعر، تم إدخاله لأول مرة إلى منطقة بواتو في فرنسا، تميز بلونه الأسود أو البني مع ظهور اللون الرمادي على بطنه.[٧]


سلوك الجحش

يتميز الجحش بالعديد من الصفات المميزة، من أهمها سنذكر ما يلي:[٨]

  • يعتبر الجحش ذكيًا وواقعيًا ولديه ذاكرة مذهلة، وغالباً ما يتعلم من المرة الأولى.
  • يعد عنيدًا عند إجباره أو التنمر عليه للقيام بشيء ما، إذ يثير عنده وضعية الأقدام المتباعدة والجلوس والمقاومة التي غالباً ما ترتبط به.
  • يعتبر الجحش من الحيوانات الحنونة والصبورة، فقد يعمل كوصي على سلامة القطيع والماشية، كما سيقاتل باستخدام أسنانه وحوافره من أجلهم عند مواجهة الحيوانات المفترسة، وخاصةً الذئاب والقطط البرية.
  • تعتبرالجحوش قوية بشكل مذهل على الرغم من صغر حجمها، إذ ساهم الجحش كثيرًا في تطوير العديد من الدول من خلال العمل في المناجم، وحمل الحقائب، وجر العربات وغيرها.
  • تعد الجحوش اجتماعية وحنونة بشكل مدهش، ودائمًا ما يبحثون عن أصدقاء للعب معهم أو الوقوف بالقرب منهم، وقد يشكلون صداقات قوية مع الكلاب والخيول ورفاق المراعي الآخرين، ولكن يفضلون تشكيل صداقات مع الحمير.


تغذية الجحش

أطعمة الجحش

هناك العديد من الأطعمة التي يتغذى عليها الجحش، من أهمها ما يلي:[٩]

  • يتغذى الجحش على التبن والعشب، إذ يحتوي على نسبة قليلة من البروتين، كما أنه مفيد لأسنانه.
  • يعتبر قش الشعير غذاء جيدًا للجحش؛ وذلك لأنه يحتاج إلى نظام غذائي غني بالألياف مع القليل من البروتين والكربوهيدرات.


أطعمة التي لا تناسب الجحش

توجد العديد من الأطعمة التي يجب تجنبها في النظام الغذائي للجحش، وفي ما يلي ذكر لبعضها:[١٠]

  • تجنب البسكويت المحلى، والخبز، والكعك، واللحوم، أو منتجات الألبان، إذ يعتبر البروتين الحيواني مميتاً للجحش.
  • يعتبر الشوفان والشعير ضارًا بالجحش، إذا يحتوي على نسبة عالية من السكر والنشا.
  • البصل، والكراث، والثوم، والبروكلي والقرنبيط.
  • الخضراوات من عائلة الباذنجان؛ كالبطاطس، والطماطم، والفلفل، والباذنجان.
  • الفواكه المحشورة؛ كالمشمش والخوخ.
  • الشوكولاتة.


عدد الوجبات

يتطلب الجحش الغذاء يومياً بكمية تبلغ حوالي 1.5-1.8٪ من وزن جسمه، وهو إجمالي كمية المادة الجافة في العشب والتبن والقش قبل النقع.[١١]


صحة الجحش

الأمراض الأكثر شيوعاً التي تصيب الجحش

توجد العديد من الأمراض التي قد تصيب الجحش، وفي ما يلي ذكر لبعضها:[١٢]

  • التهاب الملتحمة: ويسمى أيضًا بالعين الوردية، وهو التهاب يصيب الجفن الداخلي والغشاء المحيط، وقد يحدث بسبب بعض الأمراض الفيروسية والالتهابات الفطرية، وغالباً ما يحدث بسبب وجود مادة مهيجة في العين؛ مثل الغبار، أو الذباب، أو وجود جسم غريب، ويمكن أن تتسبب الالتهابات البكتيرية وصدمات العين بالتهاب الملتحمة.
  • الجمرة الخبيثة: ومن أعرضها النزيف، والاكتئاب، والتشنجات، وعدم الاتساق، والارتعاش، والتهيج، ولسوء الحظ الموت أحياناً.
  • إعتام عدسة العين: يتمثل المرض بزيادة كثافة أو عتامة عدسة العين، مما يقلل من انتقال الضوء إلى الشبكية، وتعد بعض الحالات خلقيّة، والبعض الآخر مكتسب، وقد يحدث بسبب الصدمات، أو أمراض العين، أو الأشعة فوق البنفسجية، أو ابتلاع السموم والإشعاع المؤين، وقد تصاب الحمير المسنة أيضاً بإعتام عدسة العين، قد يظهر على شكل عتامة رمادية، أو فقاعات، أو تشققات في العدسة.
  • التهاب المفاصل: قد يزداد تعرض الجحش لالتهاب المفاصل مع تقدمه في السن، ويحدث التهاب المفاصل بسبب العدوى، وسوء التغذية، ونقص المساحة للتحرك بحرية، وتتمثل أعراضه بقلة الحركة، والاستلقاء في الكثير من الأحيان، وفقدان الوزن، وتغير المشية، وانتفاخ المفاصل، وقد يختلف علاج التهاب المفاصل باختلاف المسبب.


كيفية المحافظة على صحة الجحش

توجد العديد من النصائح التي تساعدك في الحفاظ على صحة الجحش، من أهمها ما يلي:[١٣]

  • توير مسكن مناسب ونظيف وماء على مدار اليوم.
  • إعطاء الجحش المطاعيم الخاصة به، والحرص على الزيارة الدورية للطبيب البيطري.
  • اتباع نظام غذائي غني بالألياف وقليل السكر، وتناول الأعشاب والتبن مع كمية قليلة من البروتينات والكربوهيدرات.
  • توفير بيئة نظيفة وآمنة وخالية من المخاطر للجحش.


معلومات أخرى

تكاثر الجحش

قد يتكاثر الجحش عن طريق التزاوج الطبيعي من أنثى الحمار، أو من أنثى الحصان وفيما يلي بعض المعلومات حول ذلك:[١٤][٨]

  • يمكن أن يحدث التكاثر عندما تصل الأنثى إلى سن البلوغ في عمر السنة إلى سنتين.
  • يبدأ التزاوج في اليوم الثاني من دورة الشبق، ثم يحدث كل 48 ساعة حتى نهاية الدورة.
  • تستمر مدة الحمل ما بين 372-374 يومًا.
  • ينمو الجحش ليصبح حمارًا بالغًا، وقد يتزوج من الخيول وغالباً ما ينتج عن هذا النسل هجين.
  • وقد يتزوج من الخيول والحمير الهجينة وينتج البغال.
  • ينتج عن تزاوج ذكر الحمار أنثى الحصان ما يسمى بالبغل.


كم يحتاج الجحش من النوم؟

يبلغ متوسط حاجة الجحش من النوم في اليوم الواحد ما يقارب 3 ساعات.[١٥]


أساليب تكيف الجحش مع البيئة المحيطة

توجد العديد من الأساليب التي يتكيف الجحش من خلالها مع البيئة المحيطة به، من أهمها ما يلي:[١٦][١٧]

  • تحتوي أرجل الجحش على حوافر مقوسة تساعدها على تسلق المنحدرات والأسطح الصخرية.
  • يساعد الجهاز الهضمي للحمير على تناول النباتات القاسية.
  • يتكيف الجحش لتحمل الطقس البارد جيدًا من خلال معطفه، كما يسمح له بعكس الحرارة من بيئتها الصحراوية الجافة.
  • يمتلك الجحش أسنانًا قوية لتستطيع هضم الطعام بسهولة.
  • تتميز آذان الجحش بكبر حجمها نسبيًا، مما يتيح له سمعًا أقوى للهروب بسرعة من المفترسين.

المراجع

  1. "colt defintion", .thedonkeysanctuary., Retrieved 22/02/2021. Edited.
  2. "facts about donkeys ", livescience, Retrieved 22/02/2021. Edited.
  3. "donkeys weight ", the donkey sanctuary, Retrieved 22/02/2021. Edited.
  4. "size", nationalzoo, Retrieved 22/02/2021. Edited.
  5. "physical characterisitic", animals.mom, Retrieved 22/02/2021. Edited.
  6. "miniature donkeys as pets ", vetmed, Retrieved 22/02/2021. Edited.
  7. ^ أ ب ت ث "Breeds of Livestock - Poitou Donkey", afs.okstate, Retrieved 22/2/2021. Edited.
  8. ^ أ ب "things you never knew about donkeys ", pethelpful, Retrieved 22/02/2021.
  9. "what do donkeys eat ", spana, Retrieved 22/02/2021.
  10. "what to avoid ", donkeywise, Retrieved 22/02/2021.
  11. "donkey diet", donkeywise, Retrieved 22/02/2021.
  12. "donkey health ", opensanctuary, Retrieved 22/02/2021.
  13. "care and advice", donkeysanctuarycyprus, Retrieved 22/02/2021.
  14. "donkey reproduction", aaep, Retrieved 22/02/2021.
  15. "sleep", sciencemag, Retrieved 22/02/2021.
  16. "Miniature Donkey", cosleyzoo, Retrieved 22/02/2021. Edited.
  17. "Overcoming Obstacles", bioweb.uwlax, Retrieved 22/2/2021. Edited.