توجد الأفاعي منذ ملايين السنين، وهي قادرة على التأقلم في مجموعة متنوعة من المناخات، حيث توجد في جميع القارات باستثناء القارة القطبية الجنوبية، وتقاس الأفاعي الأكبر في العالم إما بطولها أو بوزنها، كما تصنف معظم الأفاعي كبيرة الحجم ضمن العائلات غير السامة، وقد يصل طول بعضها إلى 6 أمتار ويتجاوز وزنها 22 كغ، كما أنها تلعب دورًا حيويًا في النظام البيئي، إذ تعمل الطبيعة المفترسة لها في الحفاظ على التوازن الطبيعي في النظام البيئي.[١][٢]


الأناكوندا العملاقة (Eunectes murinus)

تزن أفعى الأناكوندا العملاقة ما يقارب 250 كغ، ويتراوح طولها من (3-6) أمتار، وعادة ما يكون وزن وطول إناث هذه الأفعى أكبر من ذكورها، وبالنظر إلى نسبة الطول للوزن فإن هذه الأفعى تعد أكبر أفعى في العالم، وفيما يلي ما يتعلق بها:[٣][٤]

  • موطنها: تعد من الثعابين شبه المائية التي تعيش في بيئات المياه العذبة الضحلة، والمياه ذات الحركة البطيئة، والسافانا الاستوائية، والأراضي العشبية، والغابات المطيرة.
  • أماكن تواجدها: تتواجد في المناطق المنخفضة الاستوائية في جميع أنحاء أميركا الجنوبية، وتحديدًا في حوض أورينوكو في شرق كولومبيا، وحوض نهر الأمازون في البرازيل، ومراعي يانوس التي تغمرها المياه موسمياً في فنزويلا، ويمكن العثور عليها أيضًا في بلدان أخرى؛ كالإكوادور، وباراغواي، وبوليفيا، وجمهورية الأرجنتين البوليفارية، وغويانا، وغيانا، وبيرو، وسورينام، وترينيداد، وتم إدخال مجموعات منها إلى فلوريدا.
  • فرائسها: نظامها الغذائي متوازن ومتنوع، إذ يشمل العديد من الفقاريات المائية والبرية؛ كالأسماك، والزواحف، والثدييات، والبرمائيات، والطيور.
  • مفترسيها: تتعرض الصغار للافتراس من قبل الحيوانات المفترسة الأكبر حجمًا؛ مثل الكيمن، والجاغوار.
  • خصائصها: فيما يلي بعض خصائص أفعى الأناكوندا العملاقة:
  • قادرة على التكيف مع التغيير في بيئاتها.
  • أكثر نشاطًا في الوقت المبكر من المساء، كما أنها تتحرك مسافات طويلة خلال فترة قصيرة من الوقت.
  • لديها القدرة على تنظيم درجة حرارة أجسامها عن طريق تغيير مقدار مساحة السطح المعرض لأشعة الشمس.
  • قادرة على اكتشاف اقتراب الحيوانات باستخدام الاهتزازات، كما أنها قادرة على اكتشاف الإشارات الكيميائية للحيوانات القريبة في الهواء باستخدام ألسنتها المتشعبة، وأعضاء جاكوبسون (خلايا شمية في الأنف تعطيها قدرة عالية على شم الروائح وتمييزها).
  • متوسط عمرها: يبلغ متوسط العمر في البرية 10 سنوات، وقد يصل متوسط عمره في حدائق الحيوان إلى 30 عامًا.


الثعبان الشبكي (Python reticulatus)

يبلغ متوسط طول جسم هذا الثعبان 4.78 متر تقريبًا، وبعض أفرادها وصل طوله إلى ما يقارب 9 أمتار، كما يصل متوسط وزنها حوالي 170 كغ، ويعتبر هذا الثعبان أطول ثعبان في العالم، وفيما يلي ما يتعلق به:[٥][٤]

  • موطنه: يعيش في الغابات الاستوائية المطيرة، والأراضي الرطبة، وغابات الأراضي العشبية.
  • أماكن تواجده: يتواجد في جنوب شرق آسيا، وغرب بنغلاديش إلى جنوب شرق فيتنام، وفي جزر المحيط الهندي والهادي غرب غينيا الجديدة، وفي الأجزاء الشرقية من السودان وأفريقيا والأجزاء الشمالية من كوينزلاند والإقليم الشمالي في أستراليا، وقد تم إدخال بعض الثعابين الشبكية إلى جنوب فلوريدا.
  • فرائسه: يتغذى على الثدييات وأنواع من الطيور، والخفافيش الصغيرة، والقوارض، والغزلان.
  • مفترسيه: تتعرض الثعابين حديثة الفقس للافتراس من قبل الطيور؛ كالصقور، والنسور، ومالك الحزين، وقد تتعرض للافتراس من قبل الثدييات الصغيرة، وتتعرض البالغة منها بشكل نادر للافتراس من قبل التماسيح والحيوانات المفترسة الكبيرة الأخرى.
  • خصائصه: فيما يلي بعض خصائص هذا الثعبان:
  • قادر على تقليص العضلات وإطلاقها في وقت واحد لإنشاء نمط حركة السربنتين الأكثر شيوعًا (الحركة التموجية للأفعى).
  • تعتمد على حاسة الشم واللمس لتحديد مكان الحيوانات المفترسة والفريسة.
  • تستخدم الحركات الجسدية لخلق اهتزازات للتواصل مع بعضها البعض.
  • متوسط عمره: يبلغ متوسط عمره في البرية 23 عامًا، وقد يصل في حدائق الحيوان إلى 32 عامًا.


كوبرا الملك (King Cobra)

يبلغ طولها (3.18-4) أمتار، وتزن ما يقارب 6 كغ، ويبلغ قياس أطول عينة معروفة حوالي 5.85 متر، وعرفت بأنها أطول ثعبان سام في العالم، والاسم العلمي لهذا الثعبان (Ophiophagus hannah)، وفيما يلي ما يتعلق بها:[٦][٧]

  • موطنها: تعيش في الغابات الكثيفة، والمستنقعات، والأراضي الزراعية، وتفضل البقاء بالقرب من البحيرات، والجداول، وبرك الغابات.
  • أماكن تواجدها: تتواجد في شبه القارة الهندية وعدد من الدول الأخرى كجنوب شرق آسيا؛ منها الصين، وفيتنام، وميانمار، وأندونيسيا، وكمبوديا، والفلبين، وتايلاند.
  • فرائسها: تتغذى على الثعابين الصغيرة، وثعابين الفئران التي تنتمي إلى الفئة السامة، وغيرها من الثعابين، كما تتغذى أيضًا على القوارض، والطيور، والسحالي.
  • مفترسيها: تتعرض للافتراس من قبل النمس، فهو المفترس الرئيسي لها، كما أنه محصن ضدّ سمها.
  • خصائصها: فيما يلي بعض خصائص ثعبان كوبرا الملك:
  • قادرة على السباحة بشكل جيد والتحرك بسرعة على الأشجار والأرض.
  • سُمها قد يقتل الإنسان خلال 45 دقيقة.
  • متوسط عمرها: يبلغ متوسط عمرها ما يقارب 20 عامًا.


أفعى المضيقة (Boa constrictor)

تعد ثقيلة الجسم كبيرة الحجم، كما أنها غير سامة، ويبلغ متوسط طولها (2-3) أمتار، وقد يصل طولها إلى 6 أمتار، وبالنسبة لوزنها فقد يتجاوز 27 كغ، وفيما يلي ما يتعلق بها:[٦][٨]

  • موطنها: تعد ثعابين أرضية يمكن العثور عليها في عدد من البيئات؛ كالغابات المطيرة، وشبه الصحاري، والأراضي العشبية والحرجية، والغابات الاستوائية الجافة، والمناطق الزراعية، ومن الممكن أن تتواجد بالقرب من الجداول والأنهار.
  • أماكن تواجدها: تتواجد في المنطقة من شمال المكسيك جنوبًا عبر أمريكا الوسطى والجنوبية، والعديد من الجزر قبالة ساحل المحيط الهادي، ومنطقة البحر الكاريبي، وجزر الأنتيل الصغرى، وترينيداد، وتوباغو، ودومينيكا، وسانت لوسيا، وتتواجد أيضًا في الجزر الواقعة قبالة سواحل بليز، وهندوراس.
  • فرائسها: تتغذى على الطيور والقوارض وغيرها من الثدييات الصغيرة ومتوسطة الحجم.
  • مفترسيها: تتعرض هذه الأفعى للافتراس من قبل العديد من الزواحف، والطيور، والثدييات المفترسة.
  • خصائصها: فيما يلي بعض خصائص هذه الأفعى:
  • تعد حيوانات ليلية أو شفقية، كما أنها تخرج في الشمس لتدفئة نفسها في الطقس البارد.
  • تتخلص من جلودها بشكل دوري.
  • تعتمد على حواسها الأنفية القوية.
  • متوسط عمرها: يبلغ متوسط عمرها 20 عامًا، وقد يزيد عن حوالي 15 عامًا في حال كانت في حدائق الحيوانات.


أفعى الماس الشرقية (Eastern diamondback rattlesnakes)

ويطلق عليها الأفعى الجراسية (Crotalus adamanteus)، وتعرف هذه الثعابين بأنها ضخمة الحجم، كما أنها من الثعابين السامة، ويتراوح طولها (1.0-1.5) متر، وقد يتجاوز بعضها 2.4 متر، ووزنها (2.2- 7.0) كغ، وبشكل عام عادة ما يكون الذكور أكبر من الإناث، وفيما يلي ما يتعلق بها:[٩][١٠]

  • موطنها: تفضل الأخشاب المسطحة، والغابات الساحلية، والمناطق العشبية، وغابات الصنوبر، وتظهر أحيانًا في المستنقعات وبين الشعاب المرجانية.
  • أماكن تواجدها: تتواجد في جنوب شرق الولايات المتحدة الأمريكية.
  • فرائسها: تتغذى على الثدييات الصغيرة؛ كالأرانب، والسناجب، والطيور الصغيرة، كما تتغذى صغارها على الجرذان، والفئران.
  • مفترسيها: تتعرض للافتراس من الطيور الجارحة، والثعابين الأخرى، والثدييات، والبرمائيات.
  • خصائصها: فيما يلي بعض خصائص هذه الأفعى:
  • لديها القدرة على السباحة.
  • تدخل هذه الثعابين في سبات شتوي بشكل منفرد وليس في مجموعات.
  • متوسط عمرها: يتراوح متوسط عمرها ما بين 15-20 عامًا.


أفاعي ضخمة أخرى

فيما يلي بعض المعلومات المتعلقة بأنواع أخرى من الثعابين الضخمة:

  • ثعبان البابوان (Apodora papuana): يعد هذا الثعبان من الحيوانات البرية الليلية، ويبلغ طوله ما يقارب 5 أمتار، ويزن حوالي 22.5 كغ، ويتفاوت لونه من الأسود إلى الأصفر الخردلي، وعادةً ما يكون له مظهر أخضر زيتوني، كما يتواجد في جزيرة غينيا الجديدة، ويتغذى على الثدييات الصغيرة وأحيانًا الثعابين الأخرى.[١١]
  • الأفعى الغابونية (Bitis gabonica): يبلغ وزنها 11.34 كغ، وطولها 1.83 متر، كما أنها تمتلك أنيابًا تعد الأطول من بين أنواع الثعابين الأخرى، إذ يبلغ طولها 55 ملم، ولديها أيضًا أعلى إنتاجية من السم، إذ تنتج ما يصل إلى 600 ملغ في المرة الواحدة.[٩]
  • الثعبان الهندي (Python molurus): وهو ثعبان كبير غير سام، ويبلغ طوله حوالي 2.7-3 أمتار، ويزن ما يقارب 52 كغ، وهو فاتح اللون، ويتغذى بشكل أساسي على الثدييات والطيور والزواحف الأخرى، ويعيش في مجموعة واسعة من البيئات؛ كالأراضي العشبية، والمستنقعات، والسفوح الصخرية، والمناطق الاستوائية والمناطق شبه الاستوائية في شبه القارة الهندية، وجنوب شرق آسيا، كما لديه القدرة على السباحة.[٦]
  • أفعى بوشماستر (bushmaster snake): يعد أطول ثعبان سام في العالم الجديد، يتواجد في الأراضي الوعرة، والغابات من حوض نهر الأمازون شمالًا إلى كوستاريكا، ويبلغ طوله 1.8 متر وقد يصل إلى ثلاثة أمتار، ويتدرج لونها ما بين البني المحمر إلى الرمادي الوردي بما يتناسب مع بيئته، قد يعيش هذا الثعبان على أقل من 10 وجبات كبيرة خلال السنة، كما أنها من أفاعي الحفر الوحيدة في الأمريكتين التي تضع البيض، وقد تبقى الإناث مع البيض لفترة قبل أن تفقس.[١٢]
  • الثعبان البورمي (Burmese python): يعد أحد أكبر الثعابين في العالم، إذ يعيش في الأدغال والمستنقعات العشبية في جنوب شرق آسيا، ويتميز بجلده المزخرف، كما أن معدل نموه سريع، وقد يصل طوله إلى 7 أمتار، ووزنه إلى 90.7 كغ، ويعتبر سبّاحًا ممتازًا، إذ بإمكانه البقاء في الماء لمدة 30 دقيقة، ويتغذى على الثدييات والطيور الصغيرة.[١٣]

المراجع

  1. Luckele Milord, "Eunectes murinus Anaconda, Green Anaconda", animaldiversity, Retrieved 6/5/2021. Edited.
  2. ^ أ ب Elizabeth Palermo , "Meet the World's Biggest Snakes", livescience, Retrieved 6/5/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت "The King Cobra – The Longest Venomous Snake", worldatlas, Retrieved 6/5/2021. Edited.
  4. conservation status is "least,human in around 45 minutes. "King Cobra Snake", ducksters, Retrieved 6/5/2021. Edited.
  5. ^ أ ب Emily Osterloff, "What is the biggest snake in the world?", natural history museum , Retrieved 6/5/2021. Edited.
  6. "Bushmaster snake", britannica, Retrieved 6/5/2021. Edited.
  7. "Burmese Python", nationalgeographic, Retrieved 6/5/2021. Edited.