تندرج السحالي تحت مملكة الحيوانات، وشعبة الحبليات، وطائفة الزواحف، ورتبة الحرشفيات، ويتواجد منها العديد من العائلات والأنواع،[١] وتتميز السحالي برأسها الصغير، وعنقها القصير، وجسمها الطويل، كما يوجد لها ذيل، ويمكن أن تجد السحالي في جميع القارات والأماكن ما عدا المناطق الباردة، وأعماق المحيطات، وتعيش معظمها على الأرض، كما توجد أنواع تعيش داخل جحور، أو على الشجر، أو في الماء، أما عن غذاء السحالي فبعضها مفترس وبعضها الآخر يتغذى على النباتات، وهي حيوانات بيوضة تتكاثر عن طريق البيض.[٢]


ماذا يغطي جسم السحلية؟

يغطي جسم السحالي جلد متقشر يسمى الحراشف،[٣] والتي تتركب من بروتين الكيراتين، وتختلف الحراشف التي تغطي جسم السحالي في أشكالها، فقد تكون درنية الشكل، وقد تكون على شكل صفائح، أو متشابكة، وتختلف هذه الحراشف أيضًا بحسب أماكن وجودها على جسم السحلية، وهي حساسة للمس، ويعتبر اختلاف الحراشف معيارًا ذهبيًا في عملية تصنيف الزواحف والتعرف عليها.[٤][٥]


خصائص جلد السحلية

يتكون جلد السحالي من عدة طبقات سميكة تختلف من منطقة لأخرى من الجسم، وهو عضو مهم بالنسبة للسحالي، ويتمتع هذا الجلد بعدة خصائص منها ما يلي:[٦]

  • لا ينمو جلد السحالي مع نموها، بل يتغير بالكامل.
  • يختلف لون جلد السحالي، وهذا الاختلاف مهم في عملية التمويه، حيث تحتوي خلايا الكروماتوفورات الموجودة في الجلد على صبغة مكونة من عدة ألوان، ويتأثر اللون بكمية ضوء الشمس، ودرجة الحرارة، ولون البيئة.
  • يمنع جلد السحالي فقدان الماء من جسم السحلية.
  • يحمي الجلد جسم السحلية من الإصابة خاصة في منطقة البطن التي تلامس الأرض عند الزحف، مما قد يعرضها للإصابة.
  • يمتاز جلد السحالي بالجفاف.[٧]
  • تستغرق عملية تغيير الجلد من أسبوع إلى أسبوعين تقريبًا.


أماكن عيش السحالي

للسحالي القدرة على التكيف للعيش في العديد من البيئات، فالبعض منها يسبح في الماء، وبعضها يعيش على الأشجار، وسنقوم بتوضيح ذلك أكثر في النقاط التالية:[٨]

  • تتخذ بعض السحالي من الأشجار مسكنًا لها، إذ تمتلك مخالب قصيرة وعريضة في أصابعها لتساعدها على التسلق، وتمتلك ذيلًا قابضًا للإمساك بأغصان الأشجار.[٩]
  • السحالي التي تعيش في الجحور تكون أرجلها صغيرة أو معدومة لتستطيع الحركة تحت الأرض.
  • السحالي التي تعيش في البيئات الصحراوية مثل أبو بريص الأرض، فإنها تختبئ تحت الرمال في النهار، ويخرج في الليل.
  • تستطيع السحالي المائية التي تعيش بالقرب من المياه السباحة؛ لأن مساحة أقدامها أكبر مما يعطيها قوة دفع أكبر.[١٠]


حقائق ومعلومات عن السحالي

تعد السحالي أكبر مجموعات الزواحف، وسنعرض لكم أهم الحقائق عن السحالي في النقاط التالية:[١١][١٢]

  • تستطيع بعض السحالي أن تفصل ذيلها عن جسمها للهرب من المفترس، لكنه ينمو مرة أخرى بعد ذلك.
  • تحتوي بعض السحالي على سم مثل السحالي الهِيْلِيّة.
  • تفرز بعض السحالي الدم من أعينها كوسيلة دفاعية ضد المفترسين مثل؛ السحالي ذات القرون.
  • تخزن أغلب السحالي 60% من دهون جسمها في الذيل.
  • تشم السحالي عن طريق اللسان.
  • تفتقر السحالي لوجود الأذن، وتمتلك بدلًا منها فتحات لالتقاط الأصوات.


المراجع

  1. "Lizard Classification", animal-world, Retrieved 17/4/2021. Edited.
  2. "Lizard", animals.sandiegozoo, Retrieved 17/4/2021. Edited.
  3. George C. Gorman, "Lizard reptile", britannica, Retrieved 17/4/2021. Edited.
  4. "Newly Discovered Gecko's Giant Breakaway Scales Help It Flee Predators", npr, Retrieved 29/4/2021. Edited.
  5. "Scales and colour change", britannica, Retrieved 30/4/2021. Edited.
  6. By Catrin Sian Rutland, Pia Cigler and Valentina Kubale, "Reptilian Skin and Its Special Histological Structures", intechopen, Retrieved 17/4/2021. Edited.
  7. By Stephen J. Divers , "Overview of Reptiles", msdvetmanual, Retrieved 17/4/2021. Edited.
  8. "Lizards", msdvetmanual, Retrieved 17/4/2021. Edited.
  9. "Lizard", animals.sandiegozoo, Retrieved 17/4/2021. Edited.
  10. "Water Lizards", blog.wcs, Retrieved 17/4/2021. Edited.
  11. "11 Rare, Fun And Strange Facts About Lizards", petsitters, Retrieved 17/4/2021. Edited.
  12. "Lizard", animals.sandiegozoo, Retrieved 17/4/2021. Edited.