قلب التمساح مثل باقي قلوب الثدييات والطيور؛ فهو عضلة تضخ الدم المحمل بالأكسجين إلى كافة أنحاء الجسم، ثم يعود الدم غير المؤكسد من باقي أنحاء الجسم إلى القلب، ويتميز قلب التمساح بامتلاكه صمامًا إضافيًا لا يوجد عند باقي الثدييات والطيور، ويعمل هذا الصمام على منع عودة الدم إلى الرئتين؛ لذلك يعود الدم للجسم.[١]


كم قلبًا للتمساح؟

يمتلك التمساح قلبًا واحدًا، وهو مكون من أربع حجرات ويشبه في عمله عمل الدورة الدموية لدى البشر، إذ يأخذ القلب الدم المحمل بالأكسجين من الرئتين إلى الجسم، ويأخذ الدم غير المؤكسد من الجسم إلى الرئتين، وهذه الحجرات هي عبارة عن أذينين وبطينين، ويمتلك قلب التمساح فتحةً صغيرة تسمى "فتحة بانيزا"، تقع بين الشريان الأورطي الأيمن والأيسر للقلب،[٢] تمنع هذه الفتحة الدم من التدفق إلى الرئتين عندما يكون التمساح تحت الماء، ويقع قلب التمساح على مقربة من السطح البطني في منتصف المسافة بين الأطراف العلوية والسفلية، ويمكن رؤية نبض قلب التمساح من الخارج.[٣][٤]


خصائص قلب التمساح

يتميز قلب التمساح بعدة خصائص، وهي:[٥][٦]

  • يختلف قلب التمساح عن قلوب الزواحف الأخرى؛ إذ إن البطينين الأيسر والأيمن لديه منفصلان تمامًا.
  • يوجد حاجز جداري كبير لعضلة القلب، وهو جزء من الصمام الأذيني البطيني الأيمن.
  • تتكون الكتلة البطينية من ثلاثة أقسام تسمح بخلط الدم المحمل بالأكسجين والدم الذي يفتقر إلى الأكسجين.
  • يحتوي قلب التمساح على شريانين أبهرين.
  • يتصل الشريان الأورطي الأيسر مع البطين الأيمن، ويتصل الشريان الأورطي الأيمن مع البطين الأيسر.
  • يوجد صمام فريد مسنن الشكل، وثقب يسمى بانيزا بين الشريانين الأورطي الأيمن والأيسر عند مكان تقاطعهما.
  • يسمح الثقب بانتقال الدم عبر الشريان الأبهر، وذلك عند انبساط عضلة القلب، إذ لا يُغلق الصمام الفتحة.
  • يوجد في الشريان الأورطي الرئوي تضيق كبير، وهو عضلي ويمكن أن يُغلق عن طريق كتل أو فصوص من الأنسجة.[٧]
  • يفصل قلب التمساح الدم الذاهب للرئتين عن الدم الذاهب للجسم؛ وذلك حتى يرتفع معدل تدفق الدم ومعدل الأيض.


أهمية قلب التمساح 

دور قلب التمساح في عملية الهضم

يستطيع التمساح تناول كميات كبيرة من الطعام دون أي آثار ضارة، إذ يأكل ما يقارب 70 كيلوغرامًا من اللحوم مع العظام ويبقى على ذلك لعدة شهور، وقد طوَر التمساح ذلك عن طريق القلب الذي يحول الدم إلى الجهاز الهضمي والمعدة بعيدًا عن الرئتين، وذلك عن طريق الشريان الأورطي الثاني، ويكون الدم محملًا بثاني أكسيد الكربون، الأمر الذي يساعد المعدة على إنتاج المزيد من حمض المعدة الذي يسرع عملية الهضم، ويساعد أيضًا تحويل الدم إلى المعدة على إزالة حمض اللاكتيك من الدم، والذي ينتج عن عملية الأيض اللاهوائي، وهي عملية مهمة للانفجار المفاجئ للطاقة.[٨]


دور قلب التمساح في عملية الغوص

يعزى تنفس التمساح تحت الماء وقدرته على الغوص والسباحة عدة ساعات دون أن يخرج إلى السطح إلى نظام الصمامات الفريد الذي يتحكم بتدفق الدم إلى الرئتين وباقي الجسم؛ فهذه الصمامات شكلها مسنن، وهي عقيدات من النسيج الضام، فتتشابك هذه المسننات مع بعض وتحول الدم إلى الجسم بدلًا من الرئتين، ويخضع عمل المسننات لكمية الأدرينالين في الدم، فعندما يقل مستوى الأدرينالين تنغلق الصمامات، مما يسمح للتمساح بالغوص لمدة طويلة.[٩]


المراجع

  1. Carolyn Gramling (19/10/2006), "Crocodile hearts", sciencenewsforstudents, Retrieved 10/8/2021. Edited.
  2. Noah C. (5/3/2020), "HOW DO CROCODILES STAY SUBMERGED SO LONG?", zooatlanta, Retrieved 10/8/2021. Edited.
  3. S Nilsson , "The crocodilian heart and central hemodynamics", pubmed.ncbi.nlm.nih, Retrieved 10/8/2021. Edited.
  4. GORDON GRIGG, "Central Cardiovascular Anatomy and Function in Crocodilia", espace.library.uq.edu, Retrieved 11/8/2021. Edited.
  5. Andrew C. Cook (1/8/2017), "Sequential segmental analysis of the crocodilian heart", onlinelibrary.wiley, Retrieved 10/8/2021. Edited.
  6. Lisa Toole, "Crocodile evolution no heart-warmer", adelaide.edu, Retrieved 10/8/2021. Edited.
  7. Jeff Hecht (6/2/2006), "Super-size me: Alligators reveal digestive trick", newscientist, Retrieved 11/8/2021. Edited.
  8. Abbie Thomas (25/8/2000), "Secret of the crocodile heart", abc, Retrieved 11/8/2021. Edited.