تنتمي الزواحف (Reptiles) التي تضمّ السلاحف، والسحالي، والأفاعي، والتماسيح إلى شعيبة الفقاريات، وتتميّز بالحراشف التي تغطّي أجسادها، إذ تتكوّن هذه الحراشف من نوع معيّن من البروتين، وتتشابه الزواحف في تركيب الأنظمة العصبية والإفرازية، كما تمتلك خصائص مشتركة في طريقة الحركة، والتكاثر، وبالإضافة إلى ذلك يتميّز تركيبها الجسدي بالجماجم المكوّنة من نتوء واحد في مؤخرة الرأس، ويجدر الذكر أنّ طريقة تنفّس الزواحف تعتمد على استخدام الرئتين عوضًا عن الخياشيم، هذا ويتكوّن قلبها من ثلاث أو أربع حجرات.[١]


خصائص الزواحف

فيما يلي أبرز الخصائص العامة للزواحف:[٢][٣]

  • تعد الزواحف من الحيوانات ذوات الدم البارد.
  • الزواحف من الحيوانات الفقارية التي تمتلك عامودًا فقاريًا.
  • يوجد لها زوجان من الأطراف خماسية الأصابع تنتهي عادة بمخالب، وقد تغيب الأطراف كما في الثعابين وبعض أنواع السحالي.[٤]
  • تختلف أشكال حركة الزواحف من نوع إلى آخر، فمنها الجري، والزحف، والقفز، والتسلق، والسباحة، والركض تحت الماء، والانزلاق.
  • تتنفس جميع الزواحف باستخدام الرئتين.
  • تمتلك الزواحف جلدًا جافًا ومغطى بالحراشف أو الصفائح العظمية، أو كليهما، كما يخلو من الغدد الجلدية.
  • تتكاثر الزواحف من خلال البيوض، وهي كبيرة ومغطاة بقشور كلسية أو جلدية ولكنها قوية.
  • يتكون الفكُّ السُّفلي من عدة عظامٍ، ولكنّهُ يفتقر إلى العظم التاجيّ الأمامي.
  • لا تمتلك بعض الزواحف آذان ولا تستطع اكتشاف إلا الاهتزازات الأرضية أو الاهتزازات المحمولة جواً ذات منخفضة التردد.


رتب الزواحف

فيما يلي ذكر لـ رُتب الزواحف:[٥]

التمساحيات (Crocodilia)

  • خصائصها:
  • تمتلك التماسيح فكًا قويًا يحتوي العديد من الأسنان المخروطية.
  • تمتلك التماسيح ساقين قصيرتين، وأصابع قدمين مع مخالب.
  • تمتلك التماسيح شكل جسم فريد يسمح للعيون والأذنين والخياشيم بالبقاء فوق سطح الماء، في حين أنّ جسمه متوارٍ تحت الماء.[٦]
  • تمتلك التماسيح جسمًا طويلاً وضخمًا، وجلدًا سميكًا.[٦]
  • يتراوح طول التماسيح ما بين 1.7-12 مترًا.[٦]
  • أبرز الأمثلة:[٧]
  • تمساح النيل (Nile crocodile).
  • تمساح المياه العذبة الأسترالي (Australian freshwater crocodile).
  • التمساح القزم (Dwarf crocodile).
  • التمساح الأمريكي (American crocodile).


السلاحف (Chelonia or Testudinata)

  • خصائصها:[٨]
  • تمتلك السلاحف قوقعة ملونة ومزخرفة تميزها عن غيرها من الحيوانات، والتي تغطيها مجموعة من الصفائح المصنوعة من العظام والغضاريف المدموجة ببعضها.
  • لا تمتلك السلاحف أسنان، بل تمتلك فكّين علوي وسفلي بمنقار حاد لمساعدتها على تمزيق الطعام، ويختلف شكل المنقار باختلاف نوع السلحفاة والغذاء الذي تتناوله.
  • تمتلك السلاحف البحرية أرجلًا قصيرة بمخالب حادة ومبطنة مُلائمة للسباحة، في حين تمتلك السلاحف البرية أرجلاً أطول وتكون غليظة وملائمة للمشي على الأرض الجافة.[٩]
  • تمتلك السلاحف حاسة بصر جيدة، وحاسة شّم ليست بقوية.
  • أبرز الأمثلة:[١٠][١١]
  • السلحفاة الشرقية طويلة الرقبة (Eastern long-necked turtle).
  • سلحفاة الغالاباغوس (Galapagos tortoise).
  • سلحفاة المحيط جلدية الظهر (leatherback sea turtle).
  • السلحفاة الأفريقية (African spurred tortoise).


الحرشفيات (Squamata)

من أهم هذه الأنواع السحالي والثعابين، وفيما يلي ما يتعلق بها:

  • خصائصها:[١٢]
  • تتخلص الحرشفيات من جلدها بشكل دوري، وبعض أنواعها مثل الأفاعي يمكن أن تتخلص من جلدها في قطعة واحدة، والبعض الآخر مثل السحالي يمكن أن تتخلص من جلدها على شكل قطع ومزق.
  • تمتلك الحرشفيات جمجمةً فريدةً من نوعها وفكًا يتميز بقوتهِ ومرونتهِ.
  • حركة الفك المدهشة للحرشفيات تُمكِنها من فتحِ أفواهِها على نطاق واسع، ولذلك يمكنها أن تتناول فريسة كبيرة.
  • أبرز الأمثلة:
  • السحالي (Lizard).
  • الأفاعي (Snake).
  • السحالي الدودية (Amphisbaenidae).
  • الحرباء (Chameleons).


خطيمة الرأس (Rhynchocephalia)

  • خصائصها:[١٣][١٤]
  • يظن الكثير أن التواتارا نوع من السحالي؛ وذلك بسبب الشبه الشديد بينهما في الشكل، لكن الحقيقة أنها تميل إلى الأفعى في تكوينها الداخلي.
  • يكون لون التواتارا غالبًا أخضر، إلا أنه في بعض الأحيان يميل لونها إلى البني.
  • يصل طولها إلى 70-80 سم من رأسها إلى نهاية ذيلها.
  • تمتلك عرفًا طويلًا من الحراشف من رأسها وحتى بداية الذيل، ويكون شكل العرف بارزًا بشكل أكثر لدى الذكور.
  • تمتلك ذيلًا طويلًا ورقبة مرتفعة طويلة أيضًا، مما يجعلها تبدو وكأنها ديناصور صغير.
  • تصنف ضمن الحيوانات آكلات اللحوم، حيث تتغذى على بيض الطيور، والحشرات، والعناكب.
  • تمتلك فكًا قويًا مليئًا بالأسنان، حيث أنها تمتلك صفين من الأسنان في الفك العلوي وحده، وصفًا واحدًا في الفك السفلي.
  • أبرز الأمثلة: من الأمثلة عليها حيوان تواتارا في نيوزيلندا، أما ما تبقى منها فهي زواحف منقرضة.


تكاثر الزواحف

تتعد طرق تكاثر الزواحف، وفيما يلي أبرز التفاصيل:[١٥]

  • تتكاثر بعض الزواحف عن طريق الولادة مثل الأفاعي، والبعضُ الآخر عن طريق وضع البيض مثل التماسيح.
  • يمتلك كلاً من ذكر وأُنثى الزواحف أعضاءً تناسلية تصعب رؤيتها بالعين المجردة، حيث يمتلك الذكر عضوًا ذكريًا واحدًا؛ كالسلاحف والتماسيح، أو اثنين كالسحالي والأفاعي.
  • تمارس الزواحف بعض السلوكيات المختلفة للتودد إلى الجنس الآخر، فعلى سبيل المثال يجذب ذكر الحرباء الإناث بتغيير لونه، أما ذَكر السلحفاة فيقوم بِهَز رأسه عاموديًا إلى الأعلى والأسفل.
  • تُخفي بعض الزواحف بيوضها في تجاويف الأرض لحمايتها من الحيوانات المُفترِسة، والبعض الآخر كالثُعبان يقوم بلف ذيله حول البيض، أما التماسيح فتقوم بحمل أطفالها بواسطة فمها بلطف إلى الماء.


تغذية الزواحف وطرق الافتراس

فيما يلي أنواع غذاء الزواحف وطرق حصولها على غذائها:[١٦][١٧]

  • تتغذى الزواحف على الحشرات، والرخويات، والطيور، والضفادع، والثديات، والأسماك، وحتى على الزواحف الأخرى.
  • تتغذى السلاحف البرية على أوراق الشجر، والأعشاب، وفي بعض الأحيان على الصبار.
  • تتغذى الثَعابين -كالثُعبان الهندي وألاناكوندا الخضراء- على الحيوانات الكبيرة كالغزلان والخنازير.
  • تتغذى التماسيح كبيرة الحجم -كتمساح النيل وتمساح المياه المالحة- على اللحوم وتهاجم الإنسان وتفترسه.
  • تستخدم الزواحف وسائل خاصة للإمساك بالفريسة، فبعضها يقوم بتسديد ضربة سريعة لها باستخدام الرأس أو الرقبة مثل السلاحف،[٨] أما الأفاعي البرية والبحرية فتقوم بتسميم فرائسها عن طريق سمّ قاتل تلدغها به.[١٨]


بيئات عيش الزواحف

فيما يلي البيئة التي تعيش فيها الزواحف:[١٩][٢٠]

  • تنخفض درجة حرارة أجسام الزواحف عن طريق الاختباء تحت الأرض، أو في الماء، أو مناطق الظل.
  • تدخل الزواحف التي تعيش في المناطق الباردة في سُباتٍ شتويِ خلال فصل الشتاء.
  • بعض الزواحف مثل الأفاعي لا تدخل في سبات شتوي، بل تقوم بالمحافظة على طاقتها عن طريق تقليل عمليات الأيض والحركة.
  • تتكيف أنواع معينة من الزواحف مثل السلاحف المائية والأفاعي للعيش في الماء، ولكنها تَخرج إلى سطح اليابسة لاستنشاق الهواء ولكي تضع بيضها.
  • تعيش السحالي في المناطق الصحراوية الحارة والجافة.
  • المكان الوحيد الذي لا تَستطيع الزواحف العَيشَ فيه هو القطب الجنوبي.


السمات الداخلية للزواحف

فيما يلي بعض السمات الداخلية للزواحف:

  • جهاز الدوران:[٢١]
  • يتكون جهاز الدوران من القلب والأوعية الدموية والدم، حيث أن قلب الزواحف مثل الأفاعي والسحالي يتكون من ثلاث حجرات؛ أُذينين وبطين واسع مقسم جزئيًا، ولكن يستثنى من ذلك التمساح، إذ يمتلك قلبًا يتكون من أربع حجرات.
  • تنقسم الأوعية الدموية إلى الشرايين والأوردة، وتكون الشرايين الخارجة من القلب محملة بكل من الأكسجين والغذاء اللازم إلى خلايا أجزاء الجسم لإتمام العمليات الحيوية، وتكون الأوردة المتجهة باتجاه القلب فهي محملة بالدم غير المؤكسد.
  • طرق تنفس الزواحف:
  • تتنفس الزواحف عن طريق الرئتين، وتمتلك جلدًا قشريًا وجافًا يحميها من الجفاف.[٢٢]
  • تتنفس بعض الزواحف مثل السحالي والأفاعي عن طريق تحريك عضلات الصدر، أما البعض الآخر مثل التماسيح فإنها تتنفس عن طريق الحجاب الحاجز.[٢٣]
  • جماجم الزواحف:[٢٤]
  • تمتلك الزواحف جماجم حركية متطورة.
  • لا تحتوي جماجم السحالي والأفاعي على شريط صدغي سفلي، مما يساهم في جعل حركة العظم الحنكي أكثر مرونة.
  • أسنان الزواحف:
  • تمتلك معظم الزواحف أسنانًا تتميز بحدتها وكثرة عددها مثل التماسيح، والبعض الآخر قد لا يمتلك أيّ أسنان مثل السلاحف.[٨]
  • تتميز الأفاعي تحديدًا بامتلاكها أنيابًا حادة مجوفة وسامة جدًا.[٢٠]


معلومات عن الزواحف

أضخم أنواع الزواحف

يعد تمساح المياه المالحة هو أكبر نوع من الزواحف في العالم، إذ يبلغ طوله حوالي 6.5 أمتار، ووزنه ما يقارب 1000 كيلوغرام.[٢٥]


أخطر أنواع الزواحف

يعد ثعبان تايبان من أخطر الزواحف في العالم، ويعتبر من أخطر الأفاعي السامة، حيث الحدّ الأقصى الذي يمكن تحصيله من لدغة التايبان هو 110 ملليغرام، وهو ما يكفي لقتل نحو 100 شخص في أقل من 30-45 دقيقة.[٢٦]


أصغر أنواع الزواحف

يعد بروكيسيا نانا نوع من أنواع الحرباء، وهو أصغر الزواحف في العالم، إذ يصل حجمه إلى 13.5 ملليمتر.[٢٧]



المراجع

  1. Phil Myers, "Reptilia (turtles, snakes, lizards, and relatives)", animaldiversity.org, Retrieved 20/4/2021. Edited.
  2. "reptiles", britannica kids, Retrieved 19/4/2021. Edited.
  3. "reptile pictures and facts", nationalgeographic, Retrieved 19/4/2021. Edited.
  4. "Reptilia turtles, snakes, lizards, and relatives", animaldiversity, Retrieved 24/4/2021. Edited.
  5. "classify reptiles upto orders giving salient features and examples", preservearticles, Retrieved 20/4/2021. Edited.
  6. ^ أ ب ت James P. Ross , "Crocodile reptile order, Crocodylia", britannica, Retrieved 16/5/2021. Edited.
  7. Adam Britton, "CROCODILIAN SPECIES LIST", crocodilian, Retrieved 16/5/20121. Edited.
  8. ^ أ ب ت George R. Zug, "Turtle reptile", britannica, Retrieved 16/5/2021. Edited.
  9. Jacob Reis, "HOW TO TELL AN AQUATIC TURTLE FROM A LAND TURTLE", animals.mom, Retrieved 16/5/2021. Edited.
  10. "Tortoise", a-z-animals, Retrieved 16/5/2021. Edited.
  11. "Information About Sea Turtles: Species of the World", Sea Turtle Conservancy, Retrieved 16/5/2021. Edited.
  12. Laura Klappenbach, "squamates: the flexible-jawed reptiles", thoughtco, Retrieved 20/4/2021. Edited.
  13. Mary Bates, "the creature feature: 10 fun facts about the tuatara ( or, just the tuatara of us)", wired, Retrieved 20/4/2021. Edited.
  14. Prof. Giorgio Venturini, "rhynchocephalia", monaconatureencyclopedia, Retrieved 20/4/2021. Edited.
  15. Charlie Higgins, "how do reptiles reproduce?", sciencing, Retrieved 19/4/2021. Edited.
  16. Laurie J. Vitt, Janalee P Caldwell, "Foraging Ecology and Diets", safariltd, Retrieved 19/4/2021. Edited.
  17. "reptile: feeding-habits", britannica, Retrieved 19/4/2021. Edited.
  18. "Snakes: Facts", sciencetrek, Retrieved 16/5/2021. Edited.
  19. Emily B. Cook, "Ectotherms in Winter: How Do Reptiles and Amphibians Survive?", loudounwildlife, Retrieved 19/4/2021. Edited.
  20. ^ أ ب "How reptiles live", english-online.at, Retrieved 19/4/2021. Edited.
  21. "the role of circulatory system", courses.lumenlearning, Retrieved 20/4/2021. Edited.
  22. "frequently asked questions about amphibians and reptiles", biologicaldiversity, Retrieved 19/4/2021. Edited.
  23. "reptile structure and function", bio.libretexts, Retrieved 19/4/2021. Edited.
  24. George R. Zug, "Reptile animal", britannica, Retrieved 16/5/2021. Edited.
  25. "saltwater crocodile", oceana.org, Retrieved 20/4/2021. Edited.
  26. "Indian Taipan", snake-facts.weebly, Retrieved 20/4/2021. Edited.
  27. "world's smallest reptile discovered in Madagascar", dw, Retrieved 20/4/2021. Edited.